وَ كَمْ مِنَ الآَحْلَـآَمِ تَحَقّقَتْ بِالدٌّعْآءْ ,, يَاااارَبْ
في كُلْ مِنا مَشاعِر
تُشبِة الطُيور
فَ مَتى ما أهّملوها ونسوها سُرعانَ !
ما تَطيرُ وتُهاجِر بِسبب كِبّرِيائِها
أتَدري متى تكتَمِل إنسانيتك ؟
إذا أحسستَ بالذين يبكونَ من غير دموع . 
إذا حَسُن قلبك ، فسيحسن عقلك ، فيستقيم فهمك ، فيطيب كلامك .
أكثَر الذين يُحاوِلون الطّعن في سُمعتك ،
هُم أولئك الذين عَجزوا أن يَكونوا مِثلكْ . . .
يَظل الانسآن في هَذه الحَيآة مثلَ القلم الرصآص تبريه العَثَرآت ليكتُب بخَط أجمَل ,, وَ هكَذا حَتى يُفنى القَلم فلآ يَبقى لَه إلآ جَميل مَآ كتب
هنآك من يمنحك آلفرح بلآ مقآبل
يترك على بآب قلبك ورده .. ويمضي بِ هـدوء
يـا وجع أفعل بيِ مآ شئت أنا مستعد ،، بشرط أن لا تمس قلب أبي  <3
Load More

Privacy Policy