في تلك الفترة الزمنية ….
حيث كانت الحياة خالية من كل زيف ..!
:)

عندمَا تعجَزُ ﺎلنَفس عَنْ رُؤية ﺎلأحِبه ، فَ إنهٌا تَشتاقُ لهُمْ بِ صَمتّ مُؤلمَ
إشتّقتَ لِ شُخصَ ؛ كنتَ اسْرِدُ لهَ ، تفّاصيَل يوِمْي بِ دقَة !
صَنعتُ منكَ رجلاً ومن أختكَ امرأة .. وهآ أنَا في دارِ العجَزة ، ألاعِبُ الدُمَى بدلاً من أولادكُم .. لأشبعَ آخرَ أحلامِي

#مؤلمة
أجتاآجُ لـ نصائحيْ ، التي أُعطيهاآ للجميْعْ !
هرباً من موت الى موت !!
وين اوديكم يا بابا ؟!!
عندما تظن بأن بعد الشقاء سعادة وبعد دموعك إبتسامة ، فقد أدّيت أمرا عظيماَ يسمى حسن الظن بالله”
فقط ! ؛ إصبُر واحتَسبْ :) !
https://fbcdn-sphotos-b-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xpf1/v/t1.0-9/1975070_674824765908613_1742245194_n.jpg?oh=759625ec41ff17a069aedb060c6b92ac&oe=544CD209&__gda__=1414820239_77037c4194b8735f8fa45a028285216a
Load More

Privacy Policy